أرشيف الصنف: جمعية العلماء المسلمين الجزائريين

  • جمعية العلماء المسلمين وقيام ثورة نوفمبر الخالدة  1954 – 1962

    جمعية العلماء المسلمين وقيام ثورة نوفمبر الخالدة 1954 – 1962

    1 – الاحتلال الفرنسي وقيام الانتفاضات الشعبية: قبل التطرق بشيء من التفصيل إلى موضوع جمعية العلماء المسلمين وعلاقتها بقيام ثورة نوفمبر المجيدة 1954، لا بد من إلقاء نظرة خاطفة على الظروف السائدة التي سبقت إعلان ميلاد جمعية العلماء المسلمين، فقبل الإعلان الرسمي عن تأسيسها في الخامس 05 من ماي 1931، ...

    أكمل القراءة...
  • منهاج جمعية العلماء في الإصلاح والثورة

    منهاج جمعية العلماء في الإصلاح والثورة

    إن خير ما أحدثكم به في هذه السانحة، بمناسبة “يوم العلم” الذي يرتبط الاحتفاءُ به باسم أعظم عالِم جزائري، مَثَّل الجزائر أجَلَّ تمثيل وأجْمَلَهُ في القرن العشرين، أَعني الإمامَ عبد الحميد بن باديس، مؤسس ورئيسَ جمعية العلماء المسلمين الجزائريين ، عليه وعلى رفقائه الراحلين رحمة الله ...

    أكمل القراءة...
  • مالك بن نبي وجمعيّة العلماء المسلمين الجزائريين

    مالك بن نبي وجمعيّة العلماء المسلمين الجزائريين

    تأسست جمعيّة العلماء الجزائريين عام 1931م، كان ذلك بعد مرور قرن كامل على احتلال فرنسا للجزائر، وبعد أن ظنّت فرنسا أن الجزائر أصبحت جزءًا منها، كان هذا التأسيس بعد دراسة وبحث بين الشيخ/ عبد الحميد بن باديس، والشيخ/ البشير الإبراهيمي، ثم انضم إليهما علماء آخرون، وكان للجمعية الفضل الأكبر في تثبيت ...

    أكمل القراءة...
  • قراءة في مسار الجهاد السياسي لجمعية العلماء المسلمين الجزائريين

    قراءة في مسار الجهاد السياسي لجمعية العلماء المسلمين الجزائريين

    تحاول  هذه الكلمة أن تنظر في بعض الصفحات من سجل مسار الجهاد السياسي لجمعية العلماء المسلمين الجزائريين، رائدة الحركة الوطنية الحضارية، وذلك من خلال تجربة الإمام  عبد الحميد ابن باديس  (1889/1940) مؤسس هذه الحركة ، في المؤتمر الإسلامي المنعقد 1936 في الجزائر العاصمة، ونلحظ أن إسهامات الإمام في ...

    أكمل القراءة...
  • التعرف بجمعية العلماء المسلمين الجزائريين

    التعرف بجمعية العلماء المسلمين الجزائريين

    1- التعريف بجمعية العلماء 1931 – 1956 ؟ … جاء في منشور لجمعية العلماء المسلمين الجزائريين نشر في جريدة البصائر عدد 160 الصادرة في 07 أبريل 1939 ما يلي : » إن جمعية العلماء المسلمين الجزائريين جمعية إسلامية في سيرها وأعمالها، جزائرية في مدارها وأوضاعها، علمية في مبدئها وغايتها، أسست لغرض ...

    أكمل القراءة...
  • تأسيس جمعية العلماء المسلمين الجزائريين..الظروف والملابسات، والوسائل والغايات

    تأسيس جمعية العلماء المسلمين الجزائريين..الظروف والملابسات، والوسائل والغايات

    1- الفكرة : تعود فكرة تأسيس هيئة تجمع شمل علماء الدين المسلمين الجزائريين عند الشيخ عبد الحميد ابن باديس، حسب رأي بعض الباحثين، إلى أواخر الحرب العالمية الأولى، وقد تعود إلى تاريخ أسبق، حين التقى بأرض الحجارة، في موسم الحج لسنة 1913 بالشيخين الطيب العقبي ومحمد بشير الإبراهيمي، وكان الأول يقيم ...

    أكمل القراءة...
  • جمعية العلماء : الأسس، والمبادئ، وجبهات النّضال

    جمعية العلماء : الأسس، والمبادئ، وجبهات النّضال

    إنّ جمعيّة العلماء المسلمين الجزائريّين مؤسّسة فكريّة وتربويّة ودينيّة كبيرة، وهيئة سياسيّة متألّقة تعتمد الثقافة والعلم والفكر سبيلاً لها في تحقيق أهدافها، وإجراءً في نشر أفكارها وآرائها. وهي هيئة لم يعرف التّاريخ الثقافيّ ولا السّياسيّ مثيلاً لها في الجزائر. فقد تأسّس، في العِقد الأخير، أحزاب ...

    أكمل القراءة...
  • جمعية العلماء الجزائريين.. تحرير وتنوير

    جمعية العلماء الجزائريين.. تحرير وتنوير

    احتفلت فرنسا بالعيد المئوي لاحتلال الجزائر سنة (1349هـ= 1930م)، ودعيت الدنيا كلها لحضور هذا الاحتفال، وكانت احتفالات صاخبة أنفق الفرنسيون عليها ما يربو على 80 مليونا من الفرنكات، وعمدوا في هذه المناسبة إلى استعراض جيوشهم على النحو الذي دخلت فيه جيوش الكونت “دي بورمونت” مدينة الجزائر ...

    أكمل القراءة...
  • جمعية العلماء المسلمين الجزائريين : هل كان مشروعا ناقصا؟

    جمعية العلماء المسلمين الجزائريين : هل كان مشروعا ناقصا؟

    لا أحد ينكر مدى مساهمة جمعية العلماء المسلمين الجزائريين في حفظ هوية الشعب الجزائري والدفع به لنيل الاستقلال. فمجرد استقراء ما قامت به من أعمال جبارة في سياق الظروف الاحتلالية الصعبة والموارد الشحيحة و ضراوة الخصم، تجعل من منجزاتها صرحا كبيرا من التضحيات والإرادة النافذة، يندر وجودها وتكرارها ...

    أكمل القراءة...
  • جمعية العلماء المسلمين الجزائريين... نجم سطع ثم أفل

    جمعية العلماء المسلمين الجزائريين… نجم سطع ثم أفل

    يتفق الجميع على أن الثمار لا بد لها من أشجار التي هي سبب خروجها، وأن الأشجار لا بد لها من جذور تثبتها في الأرض، وتحمل لها ماء الحياة، وكل من يعرف تاريخ الجزائر الحديث يؤمن بأن الاستقلال عن الاحتلال الفرنسي كان من ثمار شجرة الثورة الجزائرية المسلحة التي بدأت في عام 1954، وأن جذر هذه […]

    أكمل القراءة...

آخر التغريدات: