شَعْـبُ الجـزائرِ مُـسْـلِـمٌ

شَعْـبُ الجـزائرِ مُـسْـلِـمٌ

نشيد ابن باديس ” شعب الجزائر مسلم ” دعوة إلى الثورة وتخطيط لها، في الطالع منه يكذب خبر موته ويعلن استحالة إدماجه وابتلاعه وقد أنشد هذا النشيد بمناسبة المولد النبوي سنة 1356 هـ (10 جوان 1937م). فتلقفه الشعب من فمه وردّده ثم نفذ بنوده أثناء حرب التحرير.

 

 

 

 

 شَعْـبُ الجـزائرِ مُـسْـلِـمٌ                   وَإلىَ   الـعُـروبةِ  يَـنتَـسِـبْ

مَنْ قَــالَ حَـادَ عَنْ أصْلِـهِ                   أَوْ قَــالَ مَـاتَ  فَقَدْ  كَـذبْ

أَوْ رَامَ  إدمَــاجًــا لَــهُ                   رَامَ الـمُحَـال مـن  الطَّـلَـبْ

يَانَشءُ أَنْـتَ  رَجَــاؤُنَــا                   وَبِـكَ الصَّبـاحُ قَـدِ اقْـتَـربْ

خُـذْ لِلحَـيـاةِ  سِلاَحَـهـا                   وَخُـضِ الخْـطُـوبَ  وَلاَ  تَهبْ

وَاْرفعْ مَـنـارَ الْـعَـدْلِ وَالإ                   حْـسـانِ وَاصْـدُمْ مَـن غَصَبْ

وَاقلَعْ جُـذورَ الخَـــائـنينَ                  فَـمـنْـهُـم كُلُّ الْـعَـطَـبْ

وَأَذِقْ  نفُوسَ  الظَّــالـمِـينَ                  سُـمًّـا  يُـمْـزَج  بالـرَّهَـبْ

وَاهْـزُزْ نـفـوسَ الجَـامِدينَ                   فَرُبَّـمَـا  حَـيّ  الْـخَـشَـبْ

مَنْ كَــان  يَبْغـي  وَدَّنَــا                   فَعَلَى الْكَــرَامَــةِ  وَالـرّحبْ

أوْ كَـــانَ يَبْغـي  ذُلَّـنـَا                   فَلَهُ الـمـَهَـانَـةُ  والـحَـرَبْ

هَـذَا نِـظـامُ حَـيَـاتِـنَـا                   بالـنُّـورِ خُــطَّ  وَبِاللَّـهَـبْ

حتَّى  يَعودَ لـقَــومــنَـا                   من مَجِــدِهم مَــا قَـدْ ذَهَبْ

هَــذا لكُمْ عَـهْــدِي بِـهِ                   حَـتَّى  أوَسَّــدَ  في  الـتُّـرَبْ

فَــإذَا هَلَكْتُ فَصَيْـحـتـي                  تَحيـَا الجَـزائـرُ   وَالْـعـرَبْ

 

 {youtube}14NYiBTSPRY{/youtube}

آخر التغريدات: